شركة BP: نرفض الإيحاءات بعدم مطابقة خطتنا لنظم حماية البيئة

صورة تخدم النص ـ (المصدر: الإنترنت)

قالت شركة بريتش ابتروليوم البريطانية BP إنها ترفض “كليا” إيحاءات الجناح الإعلامي لمنظمة السلام الأخضر بعدم مطابقة خطة عملها في مشروع آحميم الكبير للنظم الدولية في مجال حماية التنوع البيئي.

 

وأضافت الشركة  في بيان، إن المصادقة على تقرير دراسة الأثر البيئي والاجتماعي لمشروع السلحفاة آحميم الكبير، تمت إثر تقييم معمق من طرف السلطات المختصة في موريتانيا والسنغال.

 

وأشار البيان إلى أن دراسة الأثر البيئي التي أعدتها الشركة “نتاج تقييم معمق للأثر البيئي ومشاورات مع طيف واسع من المهتمين وتحليل واف للأبحاث العلمية المتوفرة المنشورة”.

 

وأوضح البيان، أن المجموعة تعهدت “في إطار المرحلة 1 لمشروع تورتو آحميم الكبير، بصياغة خطة عمل للحفاظ على التنوع البيولوجي وستحسن هذه الخطة مقاربتنا لتسيير التنوع البيولوجي من خلال إجراءات عملية تخفض من الآثار المحتملة للمساهمة في الحفاظ على التنوع البيولوجي البحري و يجري العمل على هذه الخطة بالتعاون مع خبراء موريتانيين، سنغاليين ودوليين”.

 

وأكدت الشركة التزامها بمواصلة “تطوير مشاريع الهيدروكربونات التي تستجيب لاستراتيجيتنا للغاز والنفط المميزين والتي ستشكل المحرك الأساسي لتحولنا من شركة نفط دولية إلى شركة طاقة متكاملة”.

 

إلى ذلك، نشر Unearthed الجناح الإعلامي لمنظمة السلام الأخضر الدولية مقالا تضمن تعليقات تشكك في التزام مجموعة bp المتعلقة بتخفيض الانبعاثات الكربونية وبحماية التنوع البيئي.

Comments are closed.

الأرشيف