وزير الصيد يشدد على الصرامة لضمان سلامة المحيط

قال وزير الصيد والاقتصاد البحري ادي ولد الزين إن  كلّما يمسُّ الثروة بسوء أو يهدّد سلامة المحيط الذي يكتنفها يعتبر خطًّا أحمرَ، مشدداعلى ضرورة الصرامة في شأنه طبقا للقانون ومراعاةً لمصلحة الجميع.

ولد الزين الذي كان في زيارة تفقدية لمؤسسات تابعة لقطاعه أكد للعمال أنه من الضروري العمل على استدراك ما فات عبر العمل على إدخال أكبر قيمة مضافة ممكنة على الإنتاج من السمك.

وأوضح أن المشاريع التي تعتمد الصناعات التحويلية ذات القيمة المضافة العالية ستحظى بكافة أشكال الدعم والتشجيع والتسهيل من قبل الدولة.

ووجه الوزير دعوة  مفتوحة للمستثمرين بالتوجه الجاد نحو انتاج المواد المحَوَلة والمصنعة ذات المنشأ السمكي، من معلبات وأطباق.

وأضاف الوزير أن هذه الزيارة تهدف الى تقويم ما يمتلكه القطاع من قدرات و الوقوف على درجة التطور الحاصل فيه والتشاور مع الفاعلين في الميدان حول انجع السياسات التي يمكن اعتمادها من أجل النهوض به.

و أشار إلى أن السياسة المزمع انتهاجها تتركز على محورين أساسيين أولهما تسيير معقلن ومهني وعلمي للثروة البحرية باعتبارها ثروة متجددة ويجب استغلالها استغلالا قابلا للديمومة، أما المحور الثاني فيتعلق بالتوظيف الأحسن للمنتوج.

Comments are closed.

الأرشيف