كونفدراليتان للشغيلة الموريتانية تدينان الاعتداء على سكان «القدس الشريف» وتعلنان التضامن معهم

أدانت الكونفدرالية الوطنية للشغيلة الموريتانية والحرة لعمال موريتانيا الاعداءات الاسرائيلية على سكان القدس الشريف والمصلين بالمسجد الأقصى.

 

وعبرتا في بيان وصل “مراسلون” عن “استنكارهما وتنديدهما بممارسات سلطات الاحتلال الصهيوني، وبالصمت الدولي على جرائمه”، وكذا “الموقف الأمريكي المنحاز للكيان ، والحامي له في المحافل الدولية”.

وأكدتا تضامنهما “مع الشعب الفلسطيني الأبي، وهو يسطر ملحمة من ملاحم  الشموخ والصمود في تصديه الأسطوري لكل صنوف القتل والبطش والعربدة الصهيونية”.

 

ووجهتا دعوة للهيئتات الأممية وللمنظمات النقابية، و لكل القوى الحية في العالم، إلى “هبة شاملة، نصرة للشعب الفلسطيني، وإلى مد يد العون والمساندة له في محنته  حتى يستعيد كامل سيادته ويقيم دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف”.
 

Comments are closed.

الأرشيف