بير أم اغرين.. رفض الترخيص لمظاهرة داعمة للبوليساريو

رفضت السلطات الموريتانية، أمس السبت، الترخيص لنشاط مؤيد لجبهة البوليساريو كان ينوي مكتب الجالية الصحراوية تنظيمه في مدينة «بير أم اغرين»، أقصى شمال شرقي موريتانيا.

وقال مصدر محلي لـ «صحراء ميديا» إن ممثل الجالية الصحراوية في المدينة، وهو مكتب تابع لجبهة البوليساريو، تقدم إلى حاكم المقاطعة بطلب لترخيص مظاهرة خارج مدينة «بير أم اغرين»، عند مرتفع صخري يحمل نفس اسم المدينة.

وحشد المكتب أفراد الجالية وجميع المتعاطفين مع الجبهة للمشاركة في المظاهرة، لإظهار الدعم لقيادة الجبهة على ضوء التطورات الأخيرة التي تشهدها قضية الصحراء.

ولكن حاكم مدينة بير أم اغرين أبلغ ممثل الجالية الصحراوية أن السلطات الموريتانية ترفض بشكل تام الترخيص للمظاهرة.

وحاول صحراويون مقيمون في مدينة ازويرات، شمالي موريتانيا، قبل عدة أسابيع تنظيم مظاهرة مؤيدة للبوليساريو بالتزامن مع أحداث معبر «الكركرات».

إلا أن السلطات في المدينة استدعت ممثل الجالية الصحراوية في المدينة، وأبلغته أنها ترفض بشكل تام تنظيم المظاهرة.

Comments are closed.

الأرشيف