الجنرال محمد ولد الهادي يتقدم برسالة شكر للمعزين في وفاة عبد الله ولد الهادي

بسم الله الرحمن الرحيم:

” وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ أُوْلَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ” صدق الله العظيم

نتقدم بجزيل الشكر وعظيم الامتنان والتقدير والعرفان لكل من قدم لنا التعزية الصادقة والمواساة الحسنة في وفاة خالنا الفاضل عبد الله ولد الهادي تغمده الله برحمته. سائلين الله تبارك وتعالى أن يجنب الجميع الشـر، وأن يحفظهم… نشكر كل من إتصل عبر الهاتف أو شد الرحال إلينا في أوجفت لتقديم واجب العزاء في فقيدنا، ونسأل الله أن يرعى الكل بعنايته وأن يجنبه كل مكروه.

لقد كانت لتعزية الجميع أبلغ الأثر في نفوسنا، فإلى الجميع خالص الشكر المقرون بصادق الود والوفاء، أصالة عن نفسي ونيابة عن الأسرة.

نسأل الله تعالى أن يتغمد فقيدنا بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، إنه سبحانه وتعالى ولي ذلك والقادر عليه.

شكرا الله سعيكم وأعظم أجركم وجزاكم الله عنا خيـر جزاء.

 

وفي الأخير، لا نملك إلا أن نقول: “إنا لله وإنا اليه راجعون  وحسبنا الله ونعم الوكيل… اللهم أجرنا في مصيبتنا.

 

و”إنا لله وإنا إليه راجعون”

 

محمد ولد الهادي

Comments are closed.

الأرشيف