هكذا ستبدأ موريتانيا حملة تلقيح المسنين والمرضى

أعلنت وزارة الصحة الموريتانية، اليوم الأحد، أنها ستبدأ غدًا الاثنين إجراءات حصول المسنين فوق 75 عامًا والمصابين بالأمراض المزمنة فوق 60 عامًا، على اللقاح المضاد لفيروس «كورونا» المستجد.

وقالت الوزارة إن على «كل مسن فوق 75 سنة، أو من ينوب عنه؛ اصطحاب نسخة ورقية من بطاقة تعريفه والتوجه إلى مركز الاستطباب والمركز الصحي الأقرب إليه، ليسجل على القوائم المعتمدة، ويتم تحديد الموعد الذي سيأخذ فيه اللقاح».

وأضافت الوزارة أن المصاب بمرض مزمن، الذي يتجاوز عمره 60 سنة، عليه أن يجلب معه «إفادة موقعة من طرف الأخصائي الذي يتابع معه، أو من طرف الطبيب الرئيس للمقاطعة التي يقطن بها»، بالإضافة إلى نسخة من بطاقة تعريفه.

وأوضحت الوزارة أنه «على أساس المواعيد التي ستحدد للمعنيين، سيتم الاتصال بهم من طرف الفرق المكلفة بالتطعيم، ليأتوا في اليوم المحدد، ويأخذوا الجرعة الأولى من اللقاح».

وكانت وزارة الصحة قد نظمت خلال الأيام الماضية حملة تلقيح الطواقم الصحية، وذلك بعد الحصول على 50 جرعة من لقاح «سينوفارم» الصيني، هدية من الصين.

وتستعد موريتانيا للحصول على حصتها من لقاحات كورونا عبر مبادرة «كوفاكس» التي تقودها منظمة الصحة العالمية والبنك الدولي، والتي سبق أن تعهدت بتوفير أكثر من 20 في المائة من حاجيات موريتانيا من اللقاح.

Comments are closed.

الأرشيف