النيابة تطالب بوضع ولد عبد العزيز تحت الرقابة القضائية

طالبت النيابة العامة بموريتانيا قطب التحقيق فى مكافحة الفساد، بوضع الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز تحت الرقابة القضائية.

وقالت المصادر التي أستندت إليها زهرة شنقيط إن النيابة لم تطلب بسجن الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز،  فى تطور جديد.

وقد شمل الطلب الذى تقدمت به النيابة العامة تسعة آخرين من أركان حكمه المشمولين فى الملف حاليا.

وكان الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز قد رفض التعاطى مع اللجنة ، واصفا مايجري بالمسرحية، ومؤكدا تمسكه بحصانته الدستورية.

Comments are closed.

الأرشيف