اجتماع وزاري حول ترسيم حدود موريتانيا و مالي

غادر وزير الداخلية الموريتاني، محمد سالم ولد مرزوك، اليوم اليوم الخميس، إلى دولة مالي، للمشاركة في أعمال اللجنة الفنية المشتركة الموريتانية المالية لترسيم الحدود.

وتعمل موريتانيا ومالي، منذ عدة سنوات على محاولة ترسيم الحدود الطويلة بينهما، من خلال اجتماعات دورية، يشارك فيها الوزراء المعنيون، وولاة الولايات الحدودية والمسؤولين عن ملفات الحدود والأمن في البلدين.

وتعقد اللجنة الوزارية المشتركة اجتماعات دورية، للتباحث بخصوص المسائل المشتركة، والمتعلقة أساسا بالادارة والأمن في المناطق الحدودية، وتنقل المواطنين وممتلكاتهم بين البلدين، إضافة إلى ترسيم الحدود وغيرها من المجالات.

وتشهد المناطق الحدودية بين البلدين أحيانا، صدامات بين السكان المحليين، نتيجة بعض الخلافات حول مصادر المياه والمراعي، خاصة في المناطق غير المرسمة في ولايات الشرق الموريتاني.

وترتبط عدة ولايات كيدماغة ولعصابه والحوضين في موريتانيا بحدود طويلة مع خاي وكولي كورو وسيكو وتمبكتو من مالى.

Comments are closed.

الأرشيف