شيخ بالأزهر و مستشار الرئيس المصري يلقي درساً افتتاحياً لطلاب «الماستر» بجامعة العيون الاسلامية

ألقى الدكتور أسامة الأزهري مستشار رئيس جمهورية مصر العربية للشئون الدينية، وأحد علماء الأزهر الشريف، ألقى – عن بعد – الكلمة الافتتاحية لمؤتمر “ماستر الدرس الحديثي .. رواية ودراية” بكلية أصول الدين بجامعة العلوم الإسلامية في لعيون بموريتانيا، بدعوة من رئيس الجامعة الدكتور محمد لمرابط اجيد.

 

وأكد الدكتور أسامة الأزهري في كلمته أن هذه الدعوة الكريمة والمشاركة فيها تعد أحد صور الترابط الأخوي الكبير بين مصر وموريتانيا الشقيقة، مشيرا إلى أن الاتصال والتواصل بين أبناء أرض الكنانة وموريتانيا كان وما زال مثمرا ومستمرا ، وظل التواصل الروحى والفكرى الموريتانى المصرى قويا عبر الأزمان والعصور .

 

وأشار الأزهري أيضا إلى عمق العلاقات الأخوية والتاريخية التي تجمع بين مصر وموريتانيا على كافة المستويات.

 

وفي كلمته بالمناسبة رحب رئيس جامعة العلوم الإسلامية محمد لمرابط اجيد بالدكتور أسامة الازهري، مشيرا إلى أن الأزهري أحد أبرز علماء الأزهر الشريف الذي قدم العديد من المؤلفات خدمة للأمة الإسلامية وانتفع بها التلاميذ والعلماء في مشارق الأرض ومغاربها والتي منها كتاب (إحياء علوم الحديث)، وكتاب (أسانيد المصريين)، وكتاب: ” الحق المبين في الرد على من تلاعب بالدين”، الذي فند فيه كل أفكار التيارات المتطرفة ، وموسوعته الأشهر الأخيرة جمهرة أعلام الأزهر الشريف التي تعد أكبر موسوعة علمية في العصر الحديث.

Comments are closed.

الأرشيف